القائمة الرئيسية

الصفحات

قصة سيدنا نوح عليه السلام وبناء السفينة

قصة سيدنا نوح عليه السلام وبناء السفينة

ولادة سيدنا نوح عليه السلام

 وقد وذكر في التوراة,عن اسمه أنه قد سميا نوحًا لكثرة بكائه ونوحه على ذنبه وهو نوح بن لامك بن متوشلح   بن إدريس بن مهليل بن قينان بن شيث بن آدموأما عن ولادته، عن ابن عباس: "-  كَانَ بَيْنَ آدَمَ وَنُوحٍ عَشَرَةُ قُرُونٍ كُلُّهُا عَلَى الْإِسْلَامِ -".

بعثة سيدنا نوح عليه السلام 

هو أول رسولٍ إلى الناسوقد قيل أنه كان عمره حين بعث خمسين سنة -، وقيل إنه كان عمره ثلاثمئة وخمسين سنة ،  وذكر أنه بعث إلى ما بين الرافدين -، بعد أن عُبدت الأصنام من غير الله سبحانه وتعالى، وانتشر الضلال والفساد بين العباد

 سيدنا نوح عليه السلام ودعوته

بعث الله نبيه نوح عليه السلام لقومه نبياً ورسولًا بعد أن قاموا بالشرك والكفر بالله سبحانه وتعالى، فكان يأمر بعبادة الله الواحد القهار، وترك عبادة الأصنام التي إتخذوها من دون الله، وقد كانت إمرأته وابنه يستهزؤون به ويكذبانهوكان عليه السلام ينصحهم ويدلهم على طريق الحق باستخدام الترغيب و الترهيب، فكان يدعوهم ليلاً ونهارا قال تعالى: { -  قَالَ رَبِّ إِنِّي دَعَوْتُ قَوْمِي لَيْلا وَنَهَارًا - }.

وكانوا يتهموه بالكثير من الاتهامات،وبمرور الزمن كفروا اكثر من الأولوكان يقول لهم لا اريد منكم اجراً ولا مالاً إنما اجري عند ربي وإنما أنا رسولٌ من عند اللهفظل يدعو الناس  -ألف سنة إلا خمسين عامًا-، فلم يؤمن من قومه إلا القليل، قال تعالى: { - وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ فَلَبِثَ فِيهِمْ أَلْفَ سَنَةٍ إِلَّا خَمْسِينَ عَامًا فَأَخَذَهُمُ الطُّوفَانُ وَهُمْ ظَالِمُونَ فَأَنْجَيْنَاهُ وَأَصْحَابَ السَّفِينَةِ وَجَعَلْنَاهَا آيَةً لِلْعَالَمِينَ -}.

تمردّ قوم نوح على نبيهم 

تمردّ قوم نبي الله نوح عليه السلام، فلم يؤمن من القوم إلا القليل، ، فكان كل يوم يعود فيدعوهم، ، فلم يستجب له إلا  الضعفاء والفقراء، وقالوا له لم يتبعك إلا السفهاء منا، ملّ القوم من جدال نبيهم فأرادوا ان يعجل العذاب الذي يتوعدون به قال تعالى{ قَالُواْ يَا نُوحُ قَدْ جَادَلْتَنَا فَأَكْثَرْتَ جِدَالَنَا فَأْتِنَا بِمَا تَعِدُنَا إِن كُنتَ مِنَ الصَّادِقِينَ } يئس نبي الله نوح عليه السلام من إيمان قومه الكفار فتجه سائلن الله تعالى{ - وَقَالَ نُوحٌ رَّبِّ لا تَذَرْ عَلَى الأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا - }، فرد الله بأنه لن يؤمن من القوم احدوقال الله لسيدنا نوح ان لا يحزن بما صنع الكافرون لأن نصر الله اصبح قريبقال الله تعالى { - وَأُوحِيَ إِلَى نُوحٍ أَنَّهُ لَنْ يُؤْمِنَ مِنْ قَوْمِكَ إِلَّا مَنْ قَدْ آمَنَ فَلَا تَبْتَئِسْ بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ - }.

بناء سيدنا نوح عليه السلام لسفينة

هي سفينة صنعها نوح عليه السلام بأمر من الله وأمره الله أن يحمل من كل حيوان من الحيوانات زوجين وأن يحمل فيها المؤمنين وأن يحمل فيها عائلته إلا مرأته وابنه فقد كانا من الكافرينقال تعالى: :{ - وَاصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا وَلَا تُخَاطِبْنِي فِي الَّذِينَ ظَلَمُوا إِنَّهُمْ مُغْرَقُونَ - }، فبدأ نبي الله نوح عليه السلام والمؤمنين ببنائهاوقال القوم الكافرين عن سيدنا نوح انه مجنون لأنه يصنع السفينة في مكان لا يوجد فيه شاطئ ولا بحروعندما كانوا يمرون من جانبها يسخرون منهوكان من علامات حدوث الطوفان: - فوران التنور ركب نوح عليه السلام والمؤمنين والحيوانات السفينة وقد قيل أن عدد المؤمنين كان 80 فرداً ثم أخرجت الأرض عيوناً وهطلت الأمطار الغزيراوطافت الأرض حتى أغرقت. 



عقاب الله لقوم سيدنا نوح عليه السلام

بعد أن أغرقت الأرض جراء الطوفان أُغرق كل من عليها إلى من كان في السفينة، وهبطت السفينة على جبل الجودي في الموصل بالعراق.